Home » 10 من أهم عيوب زراعة الاسنان
عمليات تجميل الأسنان

10 من أهم عيوب زراعة الاسنان

عيوب زراعة الاسنان

عيوب زراعة الاسنان

عند الخضوع إلى زراعة الأسنان يخشى البعض من وجود عيوب زراعة الاسنان التي يمكن أن تؤدي فيما بعد إلى مشاكل خطيرة وظهور رائحة كريهة في الفم أو عدم القدرة على المضغ.

تعريف زراعة الاسنان

أوضح الموقع كشفية أن زراعة الأسنان هو عبارة عن دعامة معدنية يتم وضعها في عظام الفك العلوي أو السفلي من الفم والهدف منها زراعة الأسنان فوقها وتكون تلك الزرعة بطريقة تقنية دون أن تؤثر على أي أسنان مجاورة في الفك، الأمر الذي يستغرق فترة في التحام العظام ويمكن أن تظهر عيوب زراعة الاسنان في تلك المرحلة خاصةً إن كان الطبيب غير محترف.

مراحل زراعة الاسنان

عيوب زراعة الاسنان

إن زراعة الأسنان تمر بعض المراحل الهامة والتي من بينها:

  • المرحلة الأولى والتي يتم زراعة الجزء المعدني التيتانيوم في المكان الخاص بالسنة المفقود بعظم الأسنان.
  • أما المرحلة الثانية فهي مرحلة التئام العظام على المعدن الذي تم زراعته وذلك يستغرق ما بين 3 إلى 6 شهور.
  • في المرحلة الثالثة يتم وضع الدعامة وذلك بعد اكتمال عملية الاندماج حتى يتم عمل جراحة لوضع الدعامة وتثبيت التاج عليها، ذلك يتم تحت تخدير موضعي.
  • في المرحلة الرابعة يتم أخذ بعض العينات من طبقات الفم والأسنان حتى يتم وضع السنة الطبيعي عليها.

اقرأ أيضًا: ما هي أنواع تركيبة اسنان متحركة تجميلية وما مميزاتها

مميزات زراعة الأسنان

قبل أن نتعرف على عيوب زراعة الاسنان علينا أولاً أن نتعرف على بعض المميزات التى تجعل زراعة الأسنان من الأشياء الهامة التي يلجأ إليها الكثيرون، ومن أهم المميزات هي:

  • سهولة المضغ خاصةً في حالة فقدان الأسنان الرئيسية التي تساعد في عملية المضادات.
  • ثبات الأسنان حتى يستطيع الشخص التحدث بسهولة أو الضحك دون الخوف من أي تساقط يحدث في أسنانه.
  • التخلص من الروائح الكريهة التي توجد في الأسنان والتي تؤدي إلى الشعور بالحرج.
  • صلاحية الأسنان المزروعة وأن تكون طويلة الأمد وقوية ومتينة حتى تستمر مع المريض مدى الحياة.
  • عدم تراجع نمو الأسنان أو تآكل عظام الفك.

ما هي عيوب زراعة الاسنان؟

يتساءل البعض عن عيوب التي يمكن أن يواجهها عند القيام بزراعة الأسنان ومن أشهر العيوب هي:

  • يمكن أن يعاني بعض المرضى من التهابات في اللثة تكون بسبب عملية الزرع ويجب التعامل معها عن طريق تناول بعض المسكنات.
  • يفقد الشخص الشعور في مكان ثقب الفك ويستمر معها ذلك الشعور مدة طويلة من الوقت.
  • عملية زراعة الأسنان هي عملية مكلفة للغاية يحتاج المريض إلى مبلغ مالي خاصةً إن كنت في حاجة إلى زراعة أكثر من سنة.
  • يتم تدمير اللثة بعد عملية الزرع وذلك عدد من المرات خاصةً إن كان يتم ذلك في مكان واحد.
  • يمكن أن يعاني بعض الأشخاص من التهابات شديدة بعد عملية الزرع، لذا يجب أن يتم تنظيف الأسنان بشكل مستمر حتى لا يؤدي إلى ظهور ذلك الأمر.
  • الحاجة إلى وقت طويل للغاية حتى يحصل الشخص على نتيجة نهائية من عملية الزرع وتحتاج إلى أكثر من ست شهور.
  • ظهور بعض المضاعفات منها العدوى التي تصيب الشخص في مكان الزرع أو إصابة الأسنان الأخرى.
  • تضرر الأعصاب الأمر الذي يؤدي إلى الإصابة بحساسية أو ألم أو تنميل أو وخز في الأسنان.
  • إصابة الشخص بالجيوب الأنفية وذلك بسبب زراعة الأسنان
  • ضعيف الفك العلوي على أحد التجاويف الخاصة بالجيوب الأنفية.
  • إصابة بعض الأشخاص بالنزيف أو إصابة تجويف الأنف أثناء الزراعة.

الحالات الغير مناسبة لزراعة الأسنان

يمكن أن تظهر عيوب زراعة الاسنان في حالة قيام بعض الأشخاص بزراعة الأسنان خاصةً أنهم غير مؤهلين لعمل ذلك، ومن أهم الحالات هي:

  • الأشخاص الذين يعانون من ارتفاع شديد في ضغط الدم.
  • لمن يعانون من أمراض القلب.
  • للأشخاص الذين لديهم تاريخ مرضى سكري مزمن.
  • لمن يعانون من هشاشة في العظام.
  • للأشخاص الذين يخضعون إلى العلاج الإشعاعي.

اقرأ أيضًا: افضل عيادة اسنان في جدة

زراعة الاسنان بالليزر

عيوب زراعة الاسنان

  • تعتبر زراعة الأسنان بالليزر واحدة من التقنيات الحديثة التي يتم استخدامها في زراعة الأسنان بشكل جراحة في دون الحاجة إلى جراحة تقليدية عن طريق المشرط
  • هي يتم عملها في كل عظام الفك عن طريق عمل ثقب داخلي أزيد من حجم السن الذي تم أخذه.
  • بعد ذلك يتم استخدام الفتحة في وضع السن الموجود، تلك الطريقة التي تساعد في التخلص من المشكلة بشكل سريع للغاية.
  • بالإضافة إلى القدرة على التعافي والتئام الجرح بعد إتمام العملية مباشرة.
  • كما أن الليزر يؤدي إلى تجلط الدم بشكل فوري الأمر الذي يحافظ على الجسم من حدوث النزيف ويساعد في التئام الأجزاء التي تم قطعها داخل اللثة والعظم.

علاج التهاب اللثة بعد زراعة الاسنان

  • إن إصابة اللثة والتهابها تعتمد على التئام العظم ما بين الزراعة وعظام الفك.
  • تعتمد على نظافة الجرح بشكل عميق للغاية والتخلص من أي ترسبات موجودة بها.
  • التئام مادة التيتانيوم التي يتم زراعتها في الأسنان والتي تساعد في اتخاذ الشكل الخارجي لجسم الزرع بالأمر الذي يؤدي إلى الحفاظ على باقي الأسنان من التلف.
  • الحفاظ على اللثة من الالتهابات التي يمكن أن تصيبها فيمكن أن يقوم الشخص باستخدام الكورتيزون والمضادات الحيوية التي تساعد في التئام الجرح وعظم الفك بشكل أسرع تحت إشراف الطبيب.
blog.cashfia

Medical Team

اضف تعليق

اضغط هنا لاضافة تعليق